الأربعاء 19 يونيو 2024

حاسي رمل: اطلاق المرحلة الثانية من “بوستينغ 3” نهاية 2026

كشف المدير الجهوي لمجمع “سوناطراك” بمنطقة حاسي رمل، يوسف لوصيف، عن الشروع في دراسة المرحلة الثانية من مشروع “بوستينغ 3″، لرفع ضغط الغاز ومواصلة الإنتاج على المديين المتوسط والبعيد.

وأكد يوسف لوصيف، اليوم الأحد، في تصريحات للإذاعة الوطنية، الشروع في دراسة المشروع المكمّل، وهو المرحلة الثانية من مشروع “بوستينغ 3” على أن تتم عملية إطلاقه في نهاية 2026.

وأوضح أن المشروع يسمح برفع ضغط الغاز من 10 (بار) إلى 24 (بار)، ومن 24 (بار) إلى 57 (بار)، ومن 57 (بار) إلى 102 (بار)، وذلك لتمكين منطقة حاسي رمل من مواصلة الإنتاج على المديين المتوسط والبعيد; ولفت المتحدث إلى إنتاج 3 مواد رئيسة: الغاز الجاف، غاز البترول المميّع والمكثّفات، مسجّلاً تحقيق نسبة استرجاع بين 86 و92 بالمائة بفضل تكنولوجيا محطات تعزيز ضغط الغاز المعروفة بـ “البوستينغ”.

وتولي الجزائر اهتماماً كبيراً لتطبيقات الطاقة النظيفة واستخدام آخر التكنولوجيات، كتكنولوجيا محطات تعزيز ضغط الغاز المعروفة بـ “البوستينغ”، وهي تقنية جرى تفعيلها في مشروع “محطة بوستينغ 1” عام 2004، وذلك بضخّ الغاز من 76 إلى 102 بالمائة الذي هو ضغط منشآت حاسي رمل لمعالجة الغاز

وسجّل لوصيف أنّ مسار الإنتاج تعزّز بدخول مشروع “محطة بوستينغ 2” حيّز الإنتاج في 2009، بضغط الغاز من 57 إلى 102 بالمائة، ثمّ إطلاق “محطة بوستينغ 3” في 2020، في مرحلة أولى من 24 إلى 57 بالمائة، ومن 57 إلى 102 بالمائة.

 

عن قسم التحرير

تحقق أيضا

كلمة رئيس الجمهورية بمناسبة عيد الأضحى

هنأ رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، في كلمة مقتضبة الشعب الجزائري والأمة الإسلامية بمناسبة حلول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: